لقاءات تحسيسية للأمهات

كيف تجعل الطفل مُحبًا للقراءة

حسب تقرير التنمية البشرية لعام 2003 فإن الأوروبي يطالع سنويا ما معدلو 8 كتب في العام )أي ما يوازي 12000 دقيقة( بينما لا يطالع العربي خلال نفس الفترة إلا 22 سط ا ر أو صفحة واحدة من كتاب عمى أقصى تقدير )أي ما يوازي 6 دقائق( ورغم تحفظ البعض عمى الاحصائيات التي تيم الجانب العربي فان ىذه الارقام تفسّر إلى حد ما التقدم الحاصل في الغرب عموما و خاصة في العموم و التكنولوجيا و غيرىا من المعارف و يعطي إجابات عن السؤال الذي يؤرقنا و يقضّ مضاجعنا " لماذا تخمف العرب عن ركب الدول المتقدمة ؟ " لذلك فإن المطالعة اليوم لم تعد محض ترف ، بل ىي حاجة مُمحة تمكن الفرد و الجماعة من التعمّم و التثقّف و الإطلاع عمى ما تنتجو البشرية في كل ثانية من المعارف و العموم و التقنيات و عميو فان العزوف عن الق ا رءة في مجتمعاتنا عموما و لدى أطفالنا بصفة أخص يتطمب منا مجيودات كبيرة لترغيبيم في المطالعة و تحسيسيم بأىميتيا...